Digital clock - DWR

مشاهدة

Loading...

الترجمة الفورية

الخميس، 22 مايو، 2014

ProtonMail خدمة جديدة للتراسل الفوري الآمن


قام فريق من المطورين ومدراء الأنظمة الذين ينتمون إلى كل من معهد ماساتشوستس للتقنية MIT وجامعة هارفارد والمنظمة الأوروبية للأبحاث النووية CERN، بتطوير خدمة للتراسل الفوري تتميز بدرجة عالية من الأمان، أطلقوا عليها اسم “بروتون ميل” ProtonMail. ويقول الفريق إنه قد بدأ العمل على بروتون ميل في صيف العام الماضي، وذلك من قبل مجموعة من العلماء في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية والذين تجمعهم رؤية مشتركة حول السعي للحصول على إنترنت يتسم بالخصوصية والأمان. ويهدف المطورون من وراء خدمة بروتون ميل التي ما تزال حاليًا في نسختها التجريبية، إلى الحصول على بيئة خاصة للتراسل الفوري، حيث عمل الفريق على بروتوكولات التشفير والأمان لجعل الخدمة آمنة قدر الإمكان. وعن السبب وراء كون بروتون ميل أحد أكثر خدمات التراسل أمانًا، يوضح المطورون أن الشركة الناشئة المطورة لها تعمل من سويسرا حيث قوانين الخصوصية الخاصة بالأفراد والمؤسسات تعد الأفضل حول العالم. كما أن الخدمة تركز على مبدأ “التشفير نهاية-إلى-نهاية”، فضلًا عن أن الوصول إلى حساب المستخدم يتطلب عملية مصادقة مزوجة، فعمليتي المصادقة والتشفير – بحسب المطورين – معزولتان تمامًا عن بعضهما، لدرجة يستحيل معها الوصول إلى بيانات المستخدمين حتى من قبل مطوري الخدمة، لذا وفي حال نسي المستخدم كلمة المرور الخاصة به فلن يكون بمقدور أحد مساعدته على استعادتها. وتقول الشركة المطورة لبروتون ميل إنها تضمن للجميع الدردشة بشخصية مجهولة تمامًا، وذلك أنها لا تقوم مطلقًا بتتبع لبروتوكول الإنترنت IP الخاص بالمستخدم، ولا تقوم بتخزين بيانات تسجيل الدخول. ومع أن خدمة بروتون ميل مشفرة، إلا أنه بإمكان المستخدم إرسال واستقبال الرسائل من المستخدمين الذين يستخدمون خدمات البريد الإلكتروني، مثل جيميل أو ياهو. كما يمكنه إرسال رسائل مشفرة تقوم بتزويد الطرف المستقبل برابط للرسالة المشفرة المرسلة باستخدام عبارة مرور جرى ترتبيها مقدمًا. ومن أبرز المزايا التي توفرها بروتون ميل، ميزة تدمير الرسائل تلقائيًا، تمامًا مثل تطبيق التراسل الفوري سناب تشات، حيث يمكن للمستخدم إعداد الخدمة لتقوم بتدمير الرسائل بعد زمن محدد، كما أن الخدمة قابلة للاستخدام وبسهولة مع الأجهزة الذكية، فلا حاجة إلى تطبيقات، بالإضافة إلى أنها متاحة مجانًا ولجميع دول العالم. ويحصل المستخدم عبر حسابه المجاني على 100 ميجابايت من المساحة التخزينية و 500 رسالة شهريًا، هذا وتعتزم الشركة مستقبلًا إطلاق خدمة مدفوعة لمنح المستخدمين مساحة أكبر وعدد رسائل أكثر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق