Digital clock - DWR

مشاهدة

Loading...

الترجمة الفورية

الأحد، 13 سبتمبر، 2015

فرايزون تبدأ باختبار الاتصال بالإنترنت باستخدام شبكات الجيل الخامس 5G

5G

تمميّز شبكات الجيل الخامس بالاستجابة العالية

أعلنت شركة الاتصالات الأمريكية فرايزون Verizon أنها ستبدأ بتجربة شبكات الجيل الخامس 5G خلال 12 شهرًا لكي تكون جاهزة مع حلول العام 2017.
وقال Roger Gurnani رئيس قسم المعلومات والتقنية في فرايزون، إن الشركة تتوقع توفير الجيل الجديد بشكل تجريبي بدءًا من العام 2017. وأضاف، أن المُستقبل سوف يجلب الكثير من الأمور التي لا يُمكن وصفها، مُعتبرًا أنه لا أحد يمتلك الرؤيا الكاملة لجميع الخدمات والمُنتجات التي يُمكن أن تتوفر.
وأجرت الشركة مجموعة من التجارب على شبكات الجيل الخامس وسجّلت أرقامًا أسرع من الجيل الرابع 4G بـ30 إلى 50 مرّة، وأسرع من خدمة الألياف البصرية من جوجل.
وتعاونت فرايزون مع شركات مثل نوكيا، وسامسونج، وإريكسون، وسيسكو وكوالكوم من أجل تطوير شبكات الجيل الجديد، ووفرت بعض المناطق الصغيرة لتجربتها في مدينة سان فرانسيسكو.
وتمميّز شبكات الجيل الخامس بالاستجابة العالية حيث يُمكن نقل الفيديو بشكل فوري وآني دون أي تأخير، كما تحل مُشكلة استهلاك شحن الأجهزة الذكية الموجودة في شبكات الجيل الثالث 3G والرابع، حيث يُمكن أن توفر الشبكات الجديدة الطاقة بمعدل يصل إلى 10 مرّات.
وتُعتبر شركة فرايزون من أكبر مُزودات خدمة الاتصال والإنترنت في الولايات المُتحدة الأمريكية، وإذا ما نجحت بتوفير الجيل الجديد في عام 2017 فأنها ستعتبر الأولى عالميًا لأن مُعظم الشركات وضعت العام 2020 كموعدًا مبدئيًا لتوفيره.
يُذكر أن الشركة كانت من بين الشركات الأولى عالميًا التي نجحت في إطلاق شبكات الجيل الرابع رسميًا، بعدما أطلقتها بشكل تجريبي عام 2008، ووفّرتها للعموم مع نهاية 2010.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق