Digital clock - DWR

الترجمة الفورية

الأربعاء، 5 يوليو، 2017

سامسونج تستثمر مبالغ كبيرة في بطاقات الذاكرة وشاشات OLED

Samsung
تعتبر سامسونج أكبر مُنتج لشرائح الذاكرة في العالم، وفي محاولة منها للبقاء في الصدارة في المستقبل أعلنت الشركة عن خططها لاستثمار حوالي 18.6 دولار لزيادة إنتاجها من شرائح الذاكرة، وسيتم استخدام جزء من الاستثمار في إنتاج الجيل القادم من شاشات OLED للهواتف الذكية.
تخطط سامسونج لاستثمار 12.5 مليار دولار في مصنعها الجديد لشرائح ذاكرة NAND الموجود في كوريا الجنوبية؛ حيث أن الطلب على هذا النوع من شرائح الذاكرة في ازدياد، وهذه الخطط من المفترض أن تخلق نصف مليون فرصة عمل بحلول 2021. وبسبب عدم وجود عرض كافي في السوق فأن أسعار هذه الشرائح ارتفعت مؤخرًا، وهو ما جعل الكثيرين يتوقعون أن تقوم سامسونج بنشر أرباح قياسية هذا العام.
ويدعي بعض المحللين أن القدرة الإنتاجية الإضافية في هذه الصناعة قد تؤدي إلى زيادة طفيفة في العرض بحلول أوائل عام 2018، إلا أنه من غير المتوقع أن تنخفض الأسعار بشكل كبير بسبب قوة الطلب.
تخطط شركة سامسونج للشاشات أيضًا لضخ استثمار كبير في الجيل المقبل من شاشات الهواتف الذكية، وقالت الشركة أنها ستنفق حوالي 870 مليون دولار على مجمع لإنتاج شاشات OLED في كوريا الجنوبية. الطلب على هذه اللوحات مرتفع للغاية في الوقت الراهن، وهناك عدد من الشركات تخشى أنها لن تكون قادرة على الحصول على ما يكفي من شاشات OLED التي يحتاجونها لإنتاج هواتفهم الذكية، ولهذا السبب عرضت جوجل استثمار في قسم الشاشات بشركة LG وهناك تقارير تُرجح قيام آبل بنفس الخطوة.
شركة سامسونج للشاشات تعتبر أكبر منافس في سوق شاشات OLED بحصة تتعدى 90%، وتحاول شركات مثل LG زيادة طاقتها الإنتاجية، ويبدو أن سامسونج على استعداد للمنافسة بقوة من أجل البقاء في الصدارة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق